أمير النحل (عليه السلام)

لقد روي ان امير المؤمنين (عليه السلام) قد واجه بعض الخصوم فهربوا الى واد كان فيه نحل كثير فخرج إليهم أمير المؤمنين(عليه السلام) فتحصنوا بذلك السفح فقال(عليه السلام): أيتها النحل المطيعة لله ولرسوله ولي أخرجي إلى هؤلاء الـكفار واطرديهم من الوادي، فخرجت النحل كلها عليهم وتـقـع على وجوههم وأعينهم وتضربهم بجماتها فخرجوا واستولى عليهم عليّ (عليه السلام)[1].

وقال ابن حماد:

          ****

ترى الأبـــــطــــال بـــــاطلـــــة

لخـــــوف الــفــارس الأسد

         ****

فــــأنــــفــــــســهـــــم مـــــــودعـــــة

لها بتــــنــــفس الــــصـــــعد

        ****

وقد خــــنــــقــــوا لخـــــيـــفـــة

فلست تحس من أحد[2]

        ****

فلا صــــــوت بغير الـــبـــيــض

فــوق الـــــبــيــض والـــــزرد

         ****

ســــقى عــــمـــــروا مــــنــــيــته

وعمروا قاد في الصفد

       ****

أمـــيــــر النـــحل مـــولى ال‍

خلق غير الواحد الصمد

       ****

فــــلــــن تلــــد النــــسا شبـــها

لـــه كـــــلا ولــــــم تــــــلــــد

       ****

شبيه المصطفى في الفضل

لـــم ينـــقـــص ولــــم يـــزد

       ****

 

ان المعلى بن طريف قال: ما عندكم في قوله تعالى [وَأَوْحَى رَبُّكَ إِلَى النَّحْلِ] فقال بشار: النحل المعهود؟ قال: هيهات !!! يا أبا معاذ النحل بنو هاشم: [يَخْرُجُ مِن بُطُونِهَا شَرَابٌ مُّخْتَلِفٌ أَلْوَانُهُ فِيهِ شِفَاء لِلنَّاسِ] يعني العلم[3].

   وعن الامام الرضا (عليه السلام) في هذه الآية قال النبيُّ (صلى الله عليه واله): عليٌّ أميرها فسمي أمير النحل، ويقال: ان النبي (صلى الله عليه واله) وجه عسكراً إلى قلعة بني ثـعـل فحاربهم أهل القلعة حتى نفذت أسلحتهم فأرسلوا إليهم كواز النحل فعجز عسكر النبيّ (صلى الله عليه واله) عنها فجاء عليّ (عليه السلام) فذلت النحل له فلـذلك سمي أمير النحل، وروي انه وجد في غار نحل فلم يطيقوا به فقصده عليٌ (عليه السلام) وشال منه عسلاً  كثيراً فسماه رسول الله (صلى الله عليه واله) أمير النحل واليعسوب، قال السروجي:

       ****

والنحل أضحى لعلي طايعاً

ممتثلا لأمره لما انزجر

 

       ****

وقد جاء في كتاب المناقب انه انزل الله تعالى الملائـكة الـنـحـلـيــين فــكان (عليه السلام) أميرهم[4]، ويمكن الجمع بين الروايات السابقة، قال العوني:

             ****

عليٌ أمير النحل والنحل جنده

فهل لك علم بالأمير وبالنحل؟[5]

وقال السروجي :

       ****

كلا وحق أمير النحل حيدرة

صنو النبيّ أمير المؤمنين عليّ

       ****

خير البرية آباء أشرفها

قدرا واسمحها كفا لمبتذل

       ****

لولاه ما قام للاسلام قائمة

ولا استقام طريق غير مـشـتـكل

       ****

أقــــول : ولنعم ما قـيـل:

       ****

ولايتي لأمير النحل تـكفيني

عند الممات وتغسيلي وتـكفيني

       ****

وطينتي عجنت من قبل تـكويني

في حب حيدر كيف النار تـكويني؟!

       ****

 

-------------------------------------------------------------------------

[1] . كتاب ألقاب الرسول وعترته (المجموعة) - من قدماء المحدثين: 27.

[2] . مناقب آل أبي طالب، ابن شهر آشوب: 1/ 363.

[3] . مناقب آل أبي طالب، ابن شهر آشوب: 2/ 142.

[4] . مناقب آل أبي طالب، ابن شهر آشوب: 2/ 143.

[5] . المصدر نفسه. ينظر بتصرف: السيد معين الحيدري, سلسة أسماء وألقاب الإمام علي(عليه السلام) , الناشر: العتبة العلوية المقدسة ــ قسم الشؤون الفكرية والثقافية, الطبعة: الأولى , محل وتاريخ الطبع: النجف الأشرف، 1430هـ ــ 2009م.